kırıkkale, Türkiye
05319145964
nuraniyat@yahoo.com

سلسلة دروس التعبير بطريقة الأركان

سلسلة دروس التعبير بطريقة الأركان

سلسلة دروس التعبير بطريقة الأركان
الدرس السابع

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَٰنِ الرَّحِيمِ

الركن: هو ذلك الفعل الذي غير في مجرى تتابع احداثها بحيث اخرجها من الرتابة والتسلسل الممل سواء كانت الى الخير او الشر.
والركن على نوعين :
الاول: ما صدر من الانسان الحي وفيه تفاصيل سنشرحها .
والثاني: ما صدر من غير الحي عموما كأن يكون فعل حيوان او فعل جماد او فعل ميت.وسنسميه (ركن خارج عن الارادة) الصادر عن غير الحي فيستفاد منه في تأكيد ان تعبير هذه الرؤيا حاصل لابد منه ولا مهرب مثل فعل البقرات في رؤيا الملك وفعل الطير في رؤيا صاحبي السجن وليس كما هو متعارف ان كلام الميت والحيوان حق لا , بل فعلهما هو الحق ان كان ركن .
ام النوع الاول فهو الذي ينقل الرؤيا في مراتبها فيخلصها ان وجد من حديث النفس وحلم الشيطان الى رؤيا حسنة , والرؤيا الحسنة ثلاثة اقسام :-
1- اضغاث احلام : وهي رؤيا حسنة يراها اكثر الناس بلا تمييز بين مسلم وغيره او مؤمن وغيره , وهي تتكون من ركن واحد مهما كثرت افعالها ومثالها رؤيا البقرات (او رؤيا الملك) من القران الكريم.
2- الرؤى : وهي رؤيا حسنة يرها من كان عنده تسائل ملاء صدره وشغل تفكيره او تكون رد على استخارة , ايظا هي لا تقتصر على المؤمنين او المسلمن فشرطها التسأئل , والرؤى تتكون من ركنين مختلفين لا يمكن دمجهما مهما كثرت الافعال ومثالها رؤيا الخباز في القران الكريم .
3- الرؤيا الصادقة : وهي رؤيا لا يراها الا كل مؤمن تائب وهي تتكون من ثلاثة اركان مختلفة لا يمكن دمجها مهما كثرت الافعال .


المصدر: الشيخ أيمن الحسيني
تحرير: موقع نورانيات
الدعم الفني: seodanisman

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عذرًا لا يمكنك نسخ محتوى هذه الصفحة